التخطي إلى المحتوى

 شيلوه  الأكثر تأثرا بعلاقة انجلينا وبراد بعد إصدار القرار المرتبط بطلاق كلا من انجلينا جولي وبراد بيت، وقع الخبر على أطفالهم كالصاعقة ولكن كان الأكثر تأثرًا بعلاقة الانفصال ابنتهما “شيلوه” وهي تبلغ من العمر حوالي 12 عام وهي تشبه الثنائي بدرجة كبيرة فعيناها مثل والدتها وجهها شبيه لاباها بدرجة كبيرة.

شيلوه الأكثر تأثرا بعلاقة انجلينا وبراد

تأثرت “شيلوه” ابنة أنجلينا جولي بقرار الانفصال لوالدها وهي الطفلة الأكثر حزناً على هذه العلاقة، وبدأت تتصرف بطريقة غريبة في المنزل فهي تقوم بالإزعاج دائماً وتضرب أخواتها، ويوجد خطر كبير على حياتها إذا تركوها بهذا الوضع.

وجدت الطفلة الكثير من المشاكل مع والديها وهم يتعاركان في كل وقت مما اثر هذا الأمر عليها، وهربت هذه الطفلة من المنزل بعد ما وجدت الكثير من الأصوات العالية مع والديها وخصوصا أثناء مقابلتهم أو أثناء حديثهما معا على الهاتف المحمول، وبدأت الطفلة تقوم بأشياء غريبة ولا تتناسب مع سنها أبدا.

هربت الطفلة أكثر من مرة من المنزل وعندما تعود إلى منزلها مرة أخرى تقوم ضرب أخواتها بشدة وبطريقة غريبة، وتضرب جميع أخواتها الخمس وتصرخ بوجوههم بطريقة غريبة وغير مقبولة، كما أن الطفلة تحب أن تجلس بمفردها بعيدا عن ولديها وبعيدا عن أختها لأنها لا تريد كلا منهم أن ينفصل عن الآخر.

وطوال الوقت تصرح الطفلة بانها لا تحب والدها ولا تريد أن يكون في حياتها في نفس ذات الوقت بسبب التصرفات التي يقوم بها أثناء تواجده مع زوجته أنجلينا جولي، ولا تريد أن تتحدث إلى والدها وخصوصاً وقت زيارته للمنزل، فهي ترى أنه السبب في هذا الانفصال المتواجد بينهما.

يذكر أن براد بيت وأنجلينا جولي 6 أطفال تتراوح الأعمار ما بين 10 سنوات و16 سنة، ويوجد بعض الأطفال تبنوهم ولكن شيلوه هي ابنتهم بدون التبني، والجدير بالذكر أنه يوجد تصريح من قبل انجلينا أن زوجها لم يدفع النفقة الخاصة بالأطفال بعد الانفصال، فلذلك ترفع قضية عليه لتثبت هذا الأمر، ولكن نفى براد بيت هذا الأمر وخصوصاً إذا كان الأمر متعلق بالأطفال.