التخطي إلى المحتوى

بين أفليك يقوم بالصلاة مع أولاده بعد الشفاء انتشرت مجموعة كبيرة من الصور في مواقع التواصل الاجتماعي العالمي بين افليك، وظهر بين في الصور وهو يصلي مع أولاده وذلك بعد أن تم شفاؤه من الإدمان وخروجه من مركز التأهيل الذي بدأ العلاج فيه منذ فترة كبيرة حتى يبعد عن الإدمان.

بين أفليك يقوم بالصلاة مع أولاده بعد الشفاء

التقطت الكثير من العدسات في كاميرات وسائل الإعلام الصور الخاصة بالفنان العالمي بين افليك وهو فنان هوليوود وكانت ترافقه طليقته وأطفاله وذلك بعد أن قام بقضاء 30 يوم في مصحة علاج الإدمان لأنه كان مدمن الكحول والمشروبات التي تدمر الصحة.

بدأ الفنان العالمي بين بالتردد حول الكنيسة كثيرا في الفترة الأخيرة، وبشكل أسبوعي وهو يوم الأحد من اجل الصلاة والدعاء في أنه لا يريد أن يكون مثل الماضي وهو إدمان الكحوليات والمشروبات التي تسبب فقدان الوعي وهذا من اجل أولاده الذين يريدونه دائما في احسن حال.

يعتبر الإدمان هو واحد من الأسباب التي جعلت طليقته تتركه وهي جينفير جارنر بسبب إدمان الكحول وبدأت بالفعل في إجراءات الطلاق للتخلص من هذا الأمر، لأن هذا الأمر يسبب إساءة كبيرة في حياته وخصوصا مع أولاده الذين يعتبرون أكثر شيء هام لديه.

تعرض أفليك في الفترة الأخيرة إلى جرعة كبيرة من الكحوليات والخمور أدت إلى فقدان الوعي تماما ولا يستطيع أن يسيطر على نفسه ولا يتحكم في الجلوس والخروج مع أولاده في الوقت الذي يريده الإدمان سبب في تدمير حياته فلذلك أراد أن يذهب للصلاة من اجل أن تكون حياته مميزة.

لجأ بين افليك إلى المصحات العلاجية للعلاج من الإدمان تماما كما صرح من قبل أن طليقته جينفير هي الوحيدة التي حاولت أن تساعده للشفاء من هذا الإدمان والبعد عنه حتى يعود مرة أخرى لحياته الطبيعية والتي كانت مميزة من قبل أن يبدأ في الكحوليات.

تخلص من الأزمة مؤخرا وبقي مع أولاده وذهب للكنيسة ليصلي معهم ويدعو بأن يبارك الرب في حياتهم وان يكون دائما سندا لهم في كل وقت.