التخطي إلى المحتوى

فى ظل الاجتماعات التى يعقدها النادى الأهلى والتوصل لبعض القرارات التى تصب فى صالح فريق كرة القدم بالنادى وبعد الاعلان عن محمد يوسف كمدرب عام للفريق وانتظار الخواجة الأجنبى وتعيين الكابتن إبن النادى الأهلى الكابتن سامى قمصان كمدرب مساعد واللاعب حسام غالى كمنسق عام للفريق.

أيضا قرر النادى الأهلى فى تعيين اللاعب السابق محمد فضل كمدير للتعاقدات داخل النادى الأهلى وقال فضل بأنه سعيد لعودته لبيته مرة أخرى ولكن هذه المرة كمسؤل عن التعاقدات بالنادى الأهلى وعبر عن سعادته الشديدة ووجوده مع إدارة ناجحة وأن الأهلى دائما بمن حضر .

وتحدث فضل بالتغيير الذى حدث داخل الجهاز الفنى وتكلم عن قدرات المدرب محمد يوسف الذى تعلم من مانويل جوزيه وهو أحد أبناء النادى وكذلك سامى قمصان فهو مدرب قدير ونجح فى صعود حرس الحدود إلى الدورى الممتاز مرة أخرى أما عن حسام غالى فقال عنه الكثير وأن كثير من اللاعبين داخل النادى الأهلى تحبه وهو قادر على إنجاح أى مكان يعمل فيه .

وصرح فضل وقال بأن النادى الأهلى قادر على الخروج من الأزمات بشكل سريع ومن ثم العودة للبطولات ويحتاج الأهلى الى لاعبين من داخل النادى أولا وذكر بأنه عنما كان يلعب فى صفوف الفريق أحيانا تأتى صفقة بمجرد أن يلبس قميص النادى الأهلى لا يقدر على تحمل المسؤولية وعلى العكس كثير من اللاعبين يثبتون كفاءة عالية مثل اللاعب القدير محمد أبو تريكة وكان ننتقل من نادى الترسانة وكذلك اللاعب محمد بركات وكان ننتقل من النادى الإسماعيلى وغيرهم من اللاعبين الذين حفروا اسمهم داخل جدران النادى الأهلى ولا ننسى جيلبرتو وفلافيو فهم من أساطير الكرة الأهلاوية وحبهم الكثير من مشجعين النادى الأهلى.

وتحدث فضل عن المرحلة المقبلة ووضع إستراتيجية ومراقبة بعض اللاعبين سواء فى أفريقيا أو فى الأندية المصرية وذكر بأننا لاننسى قطاع الناشئيناخل النادى الأهلى الذى خرج لنا الكثير من اللاعبين مثل اللاعب مؤمن زكريا واللاعب كهربا وكوكا ومتعب وتريزيجيه وبالأخص اللاعب الموهوب رمضان طبحى المتألق والذى يلعب فى صفوف ستوك سيتى الانجليزى.