التخطي إلى المحتوى

 

فى ظل الاستعدادات القوية لمونديال روسيا من قبل المنتخب البرازيلى الذى يسعى فى عودة الانتصارات واحراز لقب كأس العالم من جديد ويحتوى منتخب البرازيل على عناصر قوية ويدخل المنتخب البرازيلي فى مرحلة التركيز الشديد قبل انطلاق المونديال ولكن لكل فريق كبوة وفترات من القلق وخاصة على بعض اللاعبين الذى يعتمد عليهم المدير الفنى للمنتخب البرازيلى ومن أهم لاعبى المنتخب هو اللاعب نيمار التى تضع الجماهير البرازيلية كثير من الآمال مع باقى اللاعبين مثل سيلفا ومارسيل وغيرهم من اللاعبين الخبرة وكما تعود الجمهور البرازيلى على الصعود للأدوار النهائية واحراز لقب كأس العالم.

وفى تدريبات اليوم تعرض اللاعب نيمار لإصابة وسقط على الأرض وخرج من المعسكر لإجراء الأشعة اللازمة ولكى يطمئن الجهاز الطبية على حالته الصحية فهذا الموسم الثانى على اللاعب البرازيلى وأصبيب اللاعب فى الدورى الفرنسى وابتعد عن الملاعب فترات طويلة وأكد الجهاز الطبى بقيام اللاعب بعملية جراحية وبداية التمرينات العلاجية وبدأت التقارير تكتب عن الحالة الصحية ووصولها لمرحلة الاستشفاء الكبير واحتمالية لحاق اللاعب نيمار بكأس العالم كبيرة وبالفعل انضم اللاعب إلى معسكر المنتخب البرازيلى للتحضير والسفر إلى روسيا فى منتصف الشهر القادم ومع تجدد الإصابة فى نفس المكان ظهر قلق وتوتر نسبة على الجهاز الفنى وكثير من اللاعبين ويحاول الجهاز الطبى التوصل لمعرفة مدى خطورة الإصابة مرة أخرى من خلال الأشعة.

وكان نيمار تحدث لوسائل الإعلام وقال بأنه يتمنى اللعب مع المنتخب البرازيلى وأنه ينتظم فى التمرينات العلاجية بشكل جيد ويحاول أن يدرب داخل الصالة الرياضية للوصول سريعا والعودة للملعب مع زملاؤه بالمنتخب .

ويضم المنتخب البرازيلي العديد من نجوم الكرة العالمية وكل اللاعبين يذكرون الخروج المؤسف من مسابقة كأس العالم الماضية على يد المنتخب الألمانى والعزيمة التاريخية الساحقة فلا ينساها الجمهور أبدا وتسعى الجماهير البرازيلية فى الثأر من منتخب ألمانيا إما بمقابلته أو الفوز بكأس العالم بروسيا .

وتحدث اللاعب المهاجم خيسوس لاعب مانشستر سيتى عن سعادته للعب بجوار نيمار لأنه يحبه كثيرا ويتمنى له العودة سريعا مع بداية المباراة الأولى فى المونديال .