التخطي إلى المحتوى

الطفل منذ لحظة ولادته لابد من الأهتمام به بأقصي درجة وهذا حتى يشعر بالدفء والأمان، وذلك لابد من الرعاية الدائمة له حتى يتعود على الضوضاء والأصوات المحيطة به والإضاءة وغيرها من الأشياء الهامة في الحياة، والجنين في بطن أمه لا يشعر بشئ سوى الهدوء لذلك هو عندما يخرج للحياة ينزعج من قل صوت يوجد حوله ولابد من العناية والاهتمام به جيداً خاصة في الشهر الأول.

الأسبوع الأول لابد أن تقوم الأم بوضع طفلها في غطاء يشعر فيه بالأمان مثلما كان في بطن أمه، يجب أن تقرب الأم جميع الأشياء التي توجد حول الطفل أمام وجهه وهو مستيقظ، وتقوم الأم بتعليق بعض من الألعاب ذات الألوان المتعددة وأهمها الأبيض والأسود أمام نظر الطفل، وهذا حتى يتمكن من رؤية جميع الأشياء من حوله وهذه من الأشياء الهامة لتركيز الطفل.

العناية بالطفل خلال الأسبوع الثاني من الولادة وخلال هذا الأسبوع الطفل يحاول أن يتأقلم مع الحياة الجديدة الذي يعيش فيها، ومن الممكن ان تلاحظ الأم أن طفلها يتنفس بصوت عالي وذلك لأنه يعمل على تمرير كمية من الهواء الكبيرة وهذا يكون من خلال ممرات ضيقة، وخلال الأسابيع الأولي الأم لا تكون تعلم إذا كان الرضيع يحصل على وجبته الكافية من الرضاعة أم لا، لذلك لابد من متابعة الطفل وإشباعه بشكل جيد خاصة في الشهر الأول من الولادة.

يبدأ الطفل بتشاك اليدين مع بعضها البعض خلال الأسبوع الثالث من الولادة، وأيضاً يبدأ الطفل في النظر لأمه بشكل جيد ليتحقق منها ويبدأ في التركيز وتحريك رأسه، ومن الممكن أن يبتسم وأيضاً يصبح شديد البكاء خاصة في الأسابيع الأولي من ولادته، وهذا يكون بسبب تعرضه لمغص شديد وهو الذي يسببه اللبن الصناعي للطفل الذي لا يرضع طبيعي ويتناول اللبن الصناعي.

وأخيراً عندما يصل الطفل للأسبوع الرابع فهو يصبح الشهر الأول للطفل مكتمل، ومع بلوغ الطفل الشهر الأول يبدأ في أن يدير رأسه من مكان إلى مكان أخر، و حركة الطفل تصبح من خلال تحريم يديه ورجله لشكل طبيعي ويكون أقل تشنج عن الأسابيع الأولي، والطفل يبدأ في السيطرة على عضلاته ويحركها بدون مساعدة أمه ولذلك لابد من وضع مراهم لمنع التهابات الحفاض التي تأتي بسبب تحريك الطفل لقدميه بشكل كبير.