التخطي إلى المحتوى

عائلة  كاردشيان  من أكثر العائلات الأمريكية شهرة على المستوي الاجتماعي الغربي ولكن بداية شهرة كاردشيان كانت عن طريق غير متوقع بطريقة ليست مثاليه حيث انه أول ظهور للعائلة كان عن طريق نشر وسائل الإعلان لشريط مصور لكيم كاردشيان ابنه العائلة المدللة على وسائل التواصل الاجتماعي والذي كان بمثابة نقطه الانطلاق لشهرة أفراد العائلة وكيم كارداشان .

تتكون عائلة كاردشيان من سبعه أفراد وهما الوالد :المحامي المشهور روبرت جورج كاردشيان عمل في مهنه المحاماة لعدد عشر من السنوات بعد تخرجه ومن أشهر قضاياه قضيه القتل الذي تورط بها صديقه (جي أو سيمبسون ) وانفصل عن عائلة كاردشيان منذ فترة قصيرة بسبب تغير جنسه وتحوله لكاتلين جينر. ا

الوالدة

الوالدة :كريسا جينر التي تتمتع بشعبية كبيرة حيث ساهمت في توسيع أعمال العائلة والعقل المدبر وراء بناتها وانتشار أعمالهم ودعمهم في جميع الأوقات.

الأبناء

الأبناء هما كيلي جينر وكيندال جينر و كورتني وكيم وكلوي  وأخوهم الوحيد روب كاردشيان ويتمتع بحياته الخاصة منفصلا ومستقل عن عائلة كاردشيان.

بعد انتشار الفيديوهات الصادمة للاعب الشهير تريستان طومسون زوج كورتني كاردشيان في محاولة لخيانة زوجته ما آثار غضب أل كاردشيان حيث قامت كيم كاردشيان بإلغاء متابعته على مواقع التواصل الاجتماعي لتوضح مدى فظاعه الأمر.

والمؤسف في الأمر انتشار الفيديوهات أثناء مرور زوجته كورتني كاردشيان الآلام المخاض لطفلهما الأول مما آثار الكثير من الجدل الإعلامي ولكن المثير للجدل امتناع كورتني كاردشيان من التعليق على الفيديوهات واحتفظها بغضبها الشديد وعدم الفصح عنه.