التخطي إلى المحتوى

الاعتناء بالطفل حديث الولادة يتطلب معاملة خاصة وفهم طبيعتهم حيث أن الطفل يعتبر صغير بالنسبة لعالم كبير لا يستطيع مواجهة الحياه الجديدة إلا بمساعدة الأخرين له، وهناك الكثير من الأمهات اللاتي يجهلن طريقة التعامل الصحيحة مع الطفل بعد ولادته ويتطلب ذلك معرفة قوية وثقافة ومعلومات عن الإعتناء به لذلك نقدم لكم بعض النصائح والطرق للعناية بالطفل حديث الولادة في هذا المقال حصرياً فتابعوا معنا.

الاعتناء بالطفل حديث الولادة

الرضاعة الطبيعية من أهم الأمور التي لابد من الإهتمام بها خصوصًا للطفل المولود وحتى ستة أشهر لأنها هي المصدر الوحيد والأساسي في تغذية المولود لزيادة مناعته ضد الإصابة بالأمراض، كما أنه يشعر الطفل بالأمان والقرب من والدته، لذلك لابد من تنظيم رضاعة الطفل حتى ينمو بشكل صحيح وسليم.

الإهتمام بنظافة الطفل الشخصية ويتطلب ذلك العناية بنظافة جسمه وتبديل الحفاظله كل ساعتين أو أقل على حسب الحاجة حتى لا يحدث جفاف لبشرته أو إلتهاب أو إحمرار، كما من الضروري الإهتمام بإستحمام الطفل بشكل يومي في فصل الصيف ولكن على الأم أن تجهز الملابس الداخلية القطنية ومستلزمات الإستحمام الخاصة به والغيارات الخارجية والحفاض والمنشفة على أن تكون الأدوات نظيفة، كما أنه من الأفضل إستخدام شامبو وصابون مناسب لبشرة الطفل.

نصائح عن الاعتناء بالطفل حديث الولادة

العمل على تنظيم نوم الطفل خصوصًا في أول أسابيع له لأن نومه يكون غير منتظم فهو ينام في فترة النهار طويلاً وفي الليل ينام بشكل متقطع، ويستمر على ذلك حتى أشهر، وعلى الأم أن تهيء المكان للطفل حتى ينام بهدوء وإرضاعه بشكل كافي وتعويده على النوم في إضاءة خافتة حتى يكون مرتاح في نومه.

الطفل في بداية ولادته وحتى عدة أشهر لا يعرف شيئاً إلا الرضاعة ولا يتمكن من التمييز بين الأشخاص وبعضهم البعض ولكنه يميز من يكون بجانبه طوال الوقت وخصوصًا والدته، ويحتاج إلى وجود الأم بجانبه طوال الوقت ورؤيتها وهي تلاعبه وتحضنه وتقبله وتستلقي بجانبه لتشعره بالأمان، ومن الضروري أثناء الإعتناء بالطفل حديث الولادة عدم إهمال تعريض الطفل لأشعة الشمس في فترة الصباح لأن جسمه ونموه السليم يكمن في ذلك وفي حصوله على فيتامين د والذي يستمده من الشمس بشكل أساسي.