التخطي إلى المحتوى

النجمان التركيان حديثي الزواج بوراك أوزجفيت والجميلة فهرية إفجان حيث تم الزفاف في قصر سعيد حليم باشا بحضور ما يقارب ٥٠٠فرد من الأصحاب والأقارب وكبار الفنانين الأتراك بعد قصة حب كبيرة استمرت حوالى أربع سنوات منذ التقائهما للمشاركه في بطولة مسلسل طائر النمنمة حيث بدأت قصه حبهما المليئة بالأشواق والحب ولكنهما لم يعلنا عن علاقتهما علنا وفي شهر مارس السابق تفاجأ الجميع بإعلان الخطوبة من مكان إقامة عائلة النجمة فهرية إفجان

ومن المعروف والمثير للاهتمام قصه حب النجم بوراك أوزجفيت والفنانه فهرية ٱفجان حيت تداولت الكثير من الأخبار والمجلات مدي حب وتقدير النجم بوراك أوزجفيت لزوجته حيث صنف من خلال نسب التصويت من أكثر الأزواج طاعة لزوجاتهم وهذا ما يتميز به هذان الزوجان عن غيرها

نشرت مؤخرا على وسائل التواصل الاجتماعي صورة للفنانه فهرية إفجان وهي تتابع مشاهدة التلفاز على حسابها على الإنستغرام ولكن ليس محتوي الصورة هو محور الاهتمام وأنما المثير للجدل انه في نفس الوقت تسلم الفنان بوراك اوزجفيت جائزة عالمية من مجلة GQ لكونه أكثر النجوم الأتراك شهرة وبرر عدم وجود زوجته فهرية إفجان بجانبه (وخاصة إنها تلازمه في جميع المناسبات الرسمية) بانشغالها بكثير من الأعمال مما أكد وجود خلاف بينهما وعرضت بعض المجلات أسباب خلافهما وهوة الضغط النفسي من ناحية والده الفنان بوراك أوزجفيت لإنجاب حفيد لها والخلافات القائمة بين الكنة والحماة مما يسبب الاختلاف الأسري.